http://www.ataaalkhayer.com/images/f1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/f2.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/t1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/g1.jpg
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

الأستاذ هشام عباس محمود الأستاذ نبيل جلهوم بطاقات عطاء الخير
أحاديث اليوم دروس اليوم بطاقات لفلي سمايل
خطب الحرمين الشريفين الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى المهندس عبدالدائم الكحيل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-29-2018, 04:03 PM
حور العين حور العين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 27,084
افتراضي درس اليوم 4048

من:إدارة بيت عطاء الخير


درس اليوم

التنبيهات الجلية على كثير من المنهيات الشرعية

(11) في الذبائح والأطعمة




لقد نهانا الله عز وجل ورسوله عن أمور كثيرة لما يترتب على اجتنابها

من المصالح العظيمة والفوائد الجمة ودرء المفاسد الكثيرة والشرور

الكبيرة، ومن تلك المناهي ما هو محرم ومنها ما هو مكروه وينبغي على

المسلم اجتنابها النواهي الواردة في القرآن والسنة لقد نهانا الله عز وجل

ورسوله عن أمور كثيرة لما يترتب على اجتنابها من المصالح العظيمة

والفوائد الجمة ودرء المفاسد الكثيرة والشرور الكبيرة، ومن تلك المناهي

ما هو محرم ومنها ما هو مكروه وينبغي على المسلم اجتنابها

كما قال النبي صلى الله عليه وسلم:

( ما نهيتكم عنه فاجتنبوه )


والمسلم الجاد يحرص على اجتناب المنهيات سواء كانت محرمة

أو مكروهة ولا يفعل فعل ضعاف الإيمان الذين لا يبالون بالوقوع

في المكروهات علمًا أن التساهل فيها يؤدي إلى الوقوع في المحرمات

وهي كالحمى بالنسبة للمحرمـات من رتع فيه يوشك أن يرتع فيما حرم

الله بالإضافة إلى أن اجتناب المكروه يؤجر عليه صاحبه إذا تركه لله

وانطلاقًا من هذا لم يحصل التمييز هنا بين ما نهي عنه نهي كراهية

وما نهي عنه نهي تحريم ثم إن التمييز بينهما يحتاج إلى علم على

أن أكثر ما سيأتي من المنهيات هو من باب المحرم لا المكروه،

إليك أيها القارئ الكريم طائفة من نواهي الشريعة:



(11) في الذبائح والأطعمة:

النهي عن الميتة سواء ماتت بالغرق أو الخنق أو الصعق أو السقوط

من مكان مرتفع أو نطحتها أخرى أو التي افترسها السبع إلا ماذكي

وعن الدم ولحم الخنزير وما ذبح على غير اسم الله وما ذبح للأصنام

وعن الأكل مما ذبح دون أن يذكر اسم الله عليه تعمدًا. والنهي عن أكل

لحم الجلالة وهي الدابة التي تتغذى على القاذورات والنجاسات وكذا

شرب لبنها وعن أكل كل ذي ناب من السباع وكل ذي مخلب من الطير،

وأكل لحم الحمار الأهلي، وعن قتل الضفدع للدواء وهي مستخبثة لا يؤكل

لحمها عند جمهور العلماء. والنهي عن صبر البهائم وهو أن تمسك

ثم ترمى بشيء إلى أن تموت أو أن تحبس بلا علف، والبهيمة التي تصبر

بالنبل هي المجثمة التي نهى النبي عن أكلها لأنها لم تذبح بالطريقة الشرعية.

والنهي عن الأكل من صيد الكلب غير المعلم أو إذا خالطته كلاب

أخرى فإنه لا يدري أيها الذي صاد والنهي عن أكل الصيد إذا أصابه بآلة

فقتلته بثقلها أو صدمتها كالمعراض، أما إذا أصابه بمحدد كالسهم فخرق

أو خزق وسمى الله فليأكل. والنهي عن الذبح بالسن والظفر، وأن يذبح

بهيمة بحضرة أخرى، وأن يحد الشفرة أمامها. والنهي عن أكل طعام

المتباريين وهما المتفاخران اللذان يصنعان الطعام للمفاخرة والمراءاة

ويتنافسان في ذلك وهو داخل في أكل المال بالباطل.


أسأل الله لي و لكم الثبات اللهم صلِّ و سلم و زِد و بارك

على سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات