صفحة بيت عطاء الخير
بطاقات عطاء الخير
تويتر عطاء الخير الرسمي
مجموعة بيت عطاء الخير الرسمية
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

  المستشار نبيل جلهوم  
المهندس عبدالدائم الكحيل الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى بطاقات عطاء الخير
دروس اليوم أحاديث اليوم بطاقات لفلي سمايل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

رسائل اليوم رسائل بيت عطاء الخير اليومية

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-11-2019, 11:10 AM
حور العين حور العين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 32,441
افتراضي ميثان على سطح المريخ؟

من الأخ الدكتور المهندس / محمد الجندي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اختراق علمي: ميثان على سطح المريخ؟



الكشف عن غاز يصدر عادة من كائنات حية سبقه ظهور ضوء لا يتم تحديد مصدره بشكل مؤكد ..
هل هي إشارات لوجود شكل من أشكال الحياة على كوكب المريخ؟

كشف الإنسان الآلي التابع لوكالة الفضاء والطيران الأمريكية "ناسا" عن سحابة من غاز الميثان
على سطح المريخ، ما يدعم التكهنات بإمكانية وجود حياة عليه، حيث يتوقع العلماء أن
الغاز ناتج عن ميكروبات مدفونة تحت سطح الكوكب.
وأعلن علماء المهمة، التي تحمل اسم "كيوريوسيتي"، قياس 21 جزء من المليار من غاز الميثان
في منطقة الهبوط على المريخ، وهو ما يمثل أكثر من ثلاثة أضعاف ما تم قياسه سابقاً من نفس الغاز على سطح الكوكب في عام 2013.
والسبب وراء إثارة تلك المعدلات حماس العلماء بشأن احتمال وجود حياة على المريخ هو أن غالبية
غاز الميثان على سطح كوكب الأرض تصدر عن كائنات حية بطريقة أو أخرى، ولكن لا يمكن
للإنسان الآلي الموجود على المريخ إدراك الفروق بين الكوكبين.
ولغاز الميثان خصائص مرتبطة بطبيعة كوكب الأرض، فعلى سبيل المثال يمكن أن يصدر هذا الغاز
من تفاعل المياه مع بعض أنواع الصخور، كما يوضح مساعد مدير إدارة المهام العلمية بوكالة
"ناسا" توماس زوربوشن عبر حسابه على موقع "تويتر".

كما يقول بول مافي، العالِم بمركز طيران الفضاء التابع لوكالة "ناسا" في ولاية ميريلاند،
في تصريحات لصحيفة الجارديان البريطانية: "لا يمكن بمقاييسنا الحالية التأكد من ما إذا كان مصدر غاز الميثان على المريخ بيولوجي أو جيولوجي أو حتى إن كان قديماً أو حديثاً".
وفي السادس عشر من الشهر الجاري، التقطت المركبة الفضائية صورة لسطح الكوكب
يظهر فيها جسم مضيء لم يتم تحديد ماهيته أو السبب وراء ظهوره. وما فسره البعض بمركبة
تابعة لكائنات فضائية لم يبد علماء الفضاء أهمية كبرى له، حيث التقطت وكالة "ناسا" من قبل صوراً يظهر بها ضوء، وهو ما تفسره بانعكاس لواحد من الصخور أو وهج بسبب الشمس.
وكانت المركبة الفضائية "كيوريوسيتي"، والتي تعني "الفضول"، قد لمست سطح الكوكب الأحمر
لأول مرة في شهر أغسطس/ آب عام 2012، ومنذ ذلك الحين تم قياس درجات مختلفة من غاز الميثان وكأنها



رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات