http://www.ataaalkhayer.com/images/f1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/f2.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/t1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/g1.jpg
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

الأستاذ هشام عباس محمود الأستاذ نبيل جلهوم بطاقات عطاء الخير
أحاديث اليوم دروس اليوم بطاقات لفلي سمايل
خطب الحرمين الشريفين الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى المهندس عبدالدائم الكحيل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-13-2018, 03:53 PM
حور العين حور العين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 25,945
افتراضي حديث اليوم 4252

من:إدارة بيت عطاء الخير

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
حديث اليوم

( باب الْكَافِرِ يَقْتُلُ الْمُسْلِمَ ثُمَّ يُسْلِمُ فَيُسَدِّدُ بَعْدُ وَيُقْتَلُ ..1)



حَدَّثَنَا الْحُمَيْدِيُّ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ حَدَّثَنَا الزُّهْرِيُّ قَالَ أَخْبَرَنِي عَنْبَسَةُ بْنُ سَعِيدٍ
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ

( أَتَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ بِخَيْبَرَ بَعْدَ مَا افْتَتَحُوهَا
فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَسْهِمْ لِي فَقَالَ بَعْضُ بَنِي سَعِيدِ بْنِ الْعَاصِ لَا تُسْهِمْ لَهُ
يَا رَسُولَ اللَّهِ فَقَالَ أَبُو هُرَيْرَةَ هَذَا قَاتِلُ ابْنِ قَوْقَلٍ فَقَالَ ابْنُ سَعِيدِ بْنِ الْعَاصِ
وَاعَجَبًا لِوَبْرٍ تَدَلَّى عَلَيْنَا مِنْ قَدُومِ ضَأْنٍ يَنْعَى عَلَيَّ قَتْلَ رَجُلٍ مُسْلِمٍ أَكْرَمَهُ
اللَّهُ عَلَى يَدَيَّ وَلَمْ يُهِنِّي عَلَى يَدَيْهِ قَالَ فَلَا أَدْرِي أَسْهَمَ لَهُ أَمْ لَمْ يُسْهِمْ لَهُ
قَالَ سُفْيَانُ وَحَدَّثَنِيهِ السَّعِيدِيُّ عَنْ جَدِّهِ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ أَبُو عَبْد اللَّهِ
السَّعِيدِيُّ هُوَ عَمْرُو بْنُ يَحْيَى بْنِ سَعِيدِ بْنِ عَمْرِو بْنِ سَعِيدِ بْنِ الْعَاصِ )

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏حدثنا الزهري‏)‏
في رواية على بن المديني في المغازي عن سفيان ‏"‏ سمعت الزهري
وسأله إسماعيل ابن أمية ‏"‏ وفي رواية ابن أبي عمر في مسنده
عن سفيان ‏"‏ سمعت إسماعيل بن أمية يسأل الزهري‏"‏‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏أخبرني عنبسة‏)‏ بفتح المهملة وسكون النون ‏(‏ابن سعيد‏)‏
أي ابن العاص بن سعيد بن العاص ابن أمية‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏عن أبي هريرة‏)‏
في رواية الزبيدي عن الزهري التصريح بسماع
عنبسة له من أبي هريرة وسيأتي بيان ذلك في المغازي‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏فقال بعض بني سعيد بن العاص لا تسهم له‏)‏
هو أبان بن سعيد كما بينته رواية الزبيدي‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏قلت هذا قاتل ابن قوقل‏)
‏ بقافين وزن جعفر يعني النعمان بن مالك بن ثعلبة بن أصرم بمهملتين
وزن أحمد بن فهم بن ثعلبة بن غنم بفتح المعجمة وسكون النون بعدها
ميم ابن عمرو بن عوف الأنصاري الأوسي، وقوقل لقب ثعلبة وقيل لقب
أصرم، وقد ينسب النعمان إلى جده فيقال النعمان بن قوقل، وله ذكر
في حديث جابر عند مسلم قال ‏"‏ جاء النعمان بن قوقل فقال‏:‏
يا رسول الله أرأيت إذا صليت المكتوبات ‏"‏ الحديث‏.‏

وروى البغوي في الصحابة ‏"‏ أن النعمان بن قوقل قال يوم أحد‏:‏ أقسمت
عليك يا رب أن لا تغيب الشمس حتى أطأ بعرجتي في الجنة‏.‏

فاستشهد ذلك اليوم، فقال النبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ لقد رأيته في الجنة
‏"‏ ‏"‏ وذكر بعض أهل المغازي أن صفوان بن أمية هو الذي قتله، وهو
مرجوح بهذا الحديث الذي في البخاري، ولعلهما جميعا اشتركا في قتله،
وسيأتي بقية شرح حديث أبي هريرة هذا في كتاب المغازي، والمراد منه
هنا قول أبان ‏"‏ أكرمه الله على يدي ولم يهنى على يديه ‏"‏ وأراد بذلك
أن النعمان استشهد بيد أبان فأكرمه الله بالشهادة ولم يقتل أبان على
كفره فيدخل النار، وهو المراد بالإهانة، بل عاش أبان حتى تاب وأسلم،
وكان إسلامه قبل خيبر بعد الحديبية‏.‏

وقال ذلك الكلام بحضرة النبي صلى الله عليه وسلم وأقره عليه، وهو
موافق لما تضمنته الترجمة، قوله‏:‏ ‏(‏من قدوم ضأن‏)‏ قال ابن دقيق العيد‏:‏
وقع للجميع هنا بالنون، إلا في رواية الهمداني فباللام وهو الصواب
وهو السدر البري، قلت وسيأتي في غزوة خيبر بأبسط من هذا‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏فلا أدري أسهم له أم لم يسهم‏)‏ سيأتي في غزوة خيبر في آخره ‏
"‏ فقال له يا أبان أجلس، ولم يقسم لهم ‏"‏ واحتج به من قال‏:‏ إن من
حضر بعد فراغ الوقعة ولو كان خرج مددا لهم أن لا يشارك من حضرها
وهو قول الجمهور، وعند الكوفيين يشاركهم، وأجاب عنهم الطحاوي بأن
النبي صلى الله عليه وسلم كان أرسل إلى نجد قبل أن يشرع في التجهيز
إلى خيبر فلذلك لم يقسم له، وأما من أراد الخروج مع الجيش فعاقه عائق
ثم لحقهم فإنه الذي يقسم له كما أسهم النبي صلى الله عليه وسلم لعثمان
وغيره ممن لم يحضر الوقعة، لكن كانوا ممن أراد الخروج معه فعاقهم
عن ذلك عوائق شرعية‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏قال سفيان‏)‏
أي ابن عيينة، ووقع في رواية الحميدي في مسنده ‏"‏ عن سفيان
وحدثنيه السعيدي أيضا ‏"‏ وفي رواية ابن أبي عمر ‏"‏
عن سفيان سمعت السعيدي‏"‏‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏وحدثنيه السعيدي‏)‏
هو معطوف على قوله ‏"‏ حدثنا الزهري ‏"‏
وهو موصول بالإسناد الذي قبله‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏السعيدي هو عمرو إلخ‏)
‏ هو كلام البخاري، ووقع لغير أبي ذر ‏"‏ قال أبو عبد الله ‏"‏ فذكره‏.‏


اللهم صلى و سلم و بارك علي عبدك و رسولك
سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين .



رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات