http://www.ataaalkhayer.com/images/f1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/f2.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/t1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/g1.jpg
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

الأستاذ هشام عباس محمود الأستاذ نبيل جلهوم بطاقات عطاء الخير
أحاديث اليوم دروس اليوم بطاقات لفلي سمايل
خطب الحرمين الشريفين الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى المهندس عبدالدائم الكحيل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

رسائل اليوم رسائل بيت عطاء الخير اليومية

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-12-2019, 11:00 AM
حور العين حور العين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 30,586
افتراضي قصص القوة و الشجاعة 6

من: الأخت/ الملكة نور

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

قصص القوة و الشجاعة 6





لمحمود المصري ( أبو عمار)



شجاعة طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه



في غزوة أحد لما عصى الرماة أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم

ونزلوا من على الجبل فانقض المشركون على أصحاب الرسول

صلى الله عليه وسلم فقتلوا منهم سبعين ثم أرادوا بعد ذلك قتل النبي

صلى الله عليه وسلم فاجتمع بعض الصحابة للدفاع عن النبي صلى الله عليه وسلم

وكان على رأس هؤلاء طلحة بن عبيد الله - رضي الله عنه -

وعن جابر قال : لما كان يوم أحد وولى الناس كان رسول الله

صلى الله عليه وسلم في ناحية في اثني عشر رجلاً منهم طلحة،

فأدركه المشركون، فقال النبي صلى الله عليه وسلم :

( من للقوم ؟ )

قال طلحة : أنا قال : (كما أنت) فقال رجل أنا , قال : (أنت) فقاتل

حتى قُتل ثم التفت، فإذا المشركون فقال : ( من لهم ؟ )

قال طلحة : أنا ,قال : (كما أنت) فقال رجل من الأنصار :

أنا قال : (أنت) فقاتل حتى قُتل، فلم يزل كذلك حتى بقي مع نبي

الله (طلحة) فقال : (من للقوم ؟) قال طلحة : أنا فقاتل طلحة قتال

الأحد عشر حتى قطعت أصابعه فقال : (حس) فقال رسول الله

صلى الله عليه وسلم :

(لو قلت : بسم الله لرفعتك الملائكة والناس ينظرون )

ثم رد الله المشركين ( رواه الحاكم وقال الألباني في الصحيحة:

فالحديث حسن بمجموع هذه الطرق ) وعند الطبراني :

( لو قلت: بسم الله لطارت بك الملائكة والناس ينظرون إليك )

وعند النسائي و البيهقي في الدلائل :

( حتى تلج بك في جو السماء ) .



و عند أحمد : فقال له النبي صلى الله عليه وسلم :

( لو قلت بسم الله لرأيت يبنى لك بها بيت في الجنة وأنت حي في الدنيا ) .



و عن قيس بن حازم قال : رأيت يد طلحة شلاء وقى بها النبي يوم أحد

وجرح في تلك الغزوة تسعا و ثلاثين أو خمسا و ثلاثين و شلت أصبعه

أي السبابة و التي تليها .



و قال النبي صلى الله عليه وسلم فيه يومئذ :

( من أحب أن ينظر إلى شهيد يمشي على وجه الأرض فلينظر إلى طلحة

بن عبيد الله ) .

( رواه الترمذي والحاكم وصححه الألباني في صحيح الجامع ) .



وروى أبو داود الطيالسي عن عائشة رضي الله عنها .

قالت : كان أبو بكر إذا ذكر يوم أحد قال : ذلك اليوم كله لطلحة .

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات