http://www.ataaalkhayer.com/images/f1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/f2.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/t1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/g1.jpg
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

الأستاذ هشام عباس محمود الأستاذ نبيل جلهوم بطاقات عطاء الخير
أحاديث اليوم دروس اليوم بطاقات لفلي سمايل
خطب الحرمين الشريفين الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى المهندس عبدالدائم الكحيل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

رسائل اليوم رسائل بيت عطاء الخير اليومية

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-10-2018, 07:36 AM
حور العين حور العين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 24,621
افتراضي كرهت نفسي بسبب عيوبي

من الإبنة / إسراء المنياوى

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

كرهت نفسي بسبب عيوبي الجسدية

أ. رفيقة فيصل دخان
السؤال

♦ الملخص:
فتاة لديها مشكلات كثيرة، بعضُها بسبب عيوبها الجسدية التي أبْعَدَتِ
الناسَ عنها، وبعضُها بسبب أمِّها التي تختلق معها المشكلات،
وتضربها ضربًا شديدًا.

♦ التفاصيل:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أنا فتاةٌ أعيش في حصارٍ نفسيٍّ شديد، تعبتُ مِن الحياة والضغوط التي
أَمُرُّ بها منذ عامين، فكلُّ مَن يعيشون معي ينفرون مني، ويبتعدون عني،
وحالتي الاجتماعية تزداد تردِّيًا وسوءًا!
كرهتُ الحياة بسبب أمي؛ فقد كانتْ تضربني ضربًا مبرحًا، وتختلق
المشكلات معي ليلًا ونهارًا.
أتمنى أن أرجع طبيعية، فنفسيتي مُتعَبة للغاية، وجسدي مليءٌ بالعيوب
التي جعلتني مضطربةً غير سوية؛ سواء مع أصدقائي أو مع أهلي.
حتى عملي فصلتُ منه، ووصلتُ إلى حالة شديدة مِن كره النفس وسوء الحال
وأريد نصائحكم
الجواب

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
يبدو بوضوحٍ مدى ألمك! ليتك فصَّلتِ أكثر نوعية الضغوط التي تتعرَّضين لها،
ونوع العيوب التي لديك؛ لأتمكنَ مِن مساعدتك بشكل أفضل.

العيوبُ الجسدية لها علاجاتٌ وعمليات تجميلية، لكن تأكَّدي من
الأطباء ورأي الشرع والدين فيما تريدين إجراءَهُ.
بالنسبة للعمل: فالحمد لله بابُ الله واسعٌ، وما هو متعذرٌ بشكل مباشر
يستعاض عنه بالعمل عن بُعدٍ، عن طريق الإنترنت، أو الهاتف، أو من المنزل.

أما ما تَتَعَرَّضين له مِن ضربٍ مِن قِبَل الوالدة، فيُمكن تفاديه
بالتلطُّف لها، وبرها، واستمالة قلبها؛ فهي في النهاية أُمٌّ، وتحبك أكثر
مِن نفسها، لكن بسبب ظروف تنشئتها وجهلها تتعامل معك بقسوةٍ.

حاوريها بلُطفٍ ودون عتابٍ لتتمكَّني مِن معرفة ما يُرضيها ويُبعدها
عن التصرف بهذه الطريقة، لكن لا تَسْتَسْلِمي للضرب أبدًا.
أسأل الله أن يَجْعَلَ معاناتك سببًا لعُلُوِّ مكانتك في الدنيا والآخرة


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات