صفحة بيت عطاء الخير
بطاقات عطاء الخير
تويتر عطاء الخير الرسمي
مجموعة بيت عطاء الخير الرسمية
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

  المستشار نبيل جلهوم  
المهندس عبدالدائم الكحيل الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى بطاقات عطاء الخير
دروس اليوم أحاديث اليوم بطاقات لفلي سمايل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-18-2019, 03:46 PM
حور العين حور العين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 33,087
افتراضي درس اليوم 4591

من:إدارة بيت عطاء الخير

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

درس اليوم
التربية الإسلامية للأبناء



إن الحمد لله نحمده، ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا

ومن سيئات أعمالنا، مَن يهدِهِ الله فلا مضلَّ له، ومَن يُضلِل فلا هادي له،

وأشهد أن لا إله إلا الله وحدَه لا شريك له، له الملك وله الحمد،

وهو على كل شيءٍ قديرٌ.



أما بعد:

فضل الولد الصالح:

إن كل مؤمنٍ صادقِ الإيمان يتمنَّى أن يرزقَه الله الأولاد الصالحين الذين

يعبدون الله ولا يشركون به شيئًا، ويستقيمون على أمر الله تعالى،

ويسيرون على هَدْي رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهذه أمنيةٌ

تمناها حتى الأنبياء عليهم الصلاة والسلام.



اسمع إلى إبراهيم عليه السلام وهو يقول:



{ رَبِّ هَبْ لِي مِنَ الصَّالِحِينَ }

[الصافات: 100]،

فاستجاب الله جل وعلا دعاءه:



{ فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ }

[الصافات: 101].



وهذا زكريا عليه السلام:



{ إِذْ نَادَى رَبَّهُ نِدَاءً خَفِيًّا * قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي

وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا وَلَمْ أَكُنْ بِدُعَائِكَ رَبِّ شَقِيًّا *

وَإِنِّي خِفْتُ الْمَوَالِيَ مِنْ وَرَائِي وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا فَهَبْ لِي مِنْ لَدُنْكَ وَلِيًّا

يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ وَاجْعَلْهُ رَبِّ رَضِيًّا }

[مريم: 3 - 6]،



فاستجاب الله دعاءه:



{ يَا زَكَرِيَّا إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلَامٍ اسْمُهُ يَحْيَى لَمْ نَجْعَلْ لَهُ مِنْ قَبْلُ سَمِيًّا }

[مريم: 7].



فإذا كان الأنبياء قد تمنَّوُا الأولاد الصالحين، فلا غرو أن يتمنَّاه كلُّ مسلم،



اختيار الزوجة الصالحة:

فإذا وفَّقك الله لزوجةٍ صالحة، ربَّت لك ولدَك تربيةً إيمانية نافعة؛ ولذلك

ينبغي للشباب الذين لم يتزوَّجوا أن يبحثوا عن المرأة الدَّيِّنة الأصيلة النبيلة،

ولا يكون همُّهم المظهر الخارجيَّ، أو الشهادات التي حصلت عليها المرأة.



أما الذين تزوَّجوا، فيتضرَّعون إلى الله أن يُصلِح لهم زوجاتهم،

وأن يُخرج من أصلابهم الذرية الصالحة؛



{ وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا

قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا }

[الفرقان: 74].



أسأل الله لي و لكم الثبات اللهم صلِّ و سلم و زِد و بارك
على سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات