http://www.ataaalkhayer.com/images/f1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/f2.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/t1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/g1.jpg
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

الأستاذ هشام عباس محمود الأستاذ نبيل جلهوم بطاقات عطاء الخير
أحاديث اليوم دروس اليوم بطاقات لفلي سمايل
خطب الحرمين الشريفين الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى المهندس عبدالدائم الكحيل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-23-2018, 09:05 AM
حور العين حور العين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 27,582
افتراضي حديث اليوم 4219

من:إدارة بيت عطاء الخير

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
حديث اليوم

( باب قَوْلِ اللَّهِ تَعَالَى { جَعَلَ اللَّهُ الْكَعْبَةَ الْبَيْتَ الْحَرَامَ قِيَامًا لِلنَّاسِ
وَالشَّهْرَ الْحَرَامَ وَالْهَدْيَ وَالْقَلَائِد } ...1)



حَدَّثَنَا أَحْمَدُ حَدَّثَنَا أَبِي حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ عَنْ الْحَجَّاجِ بْنِ حَجَّاجٍ عَنْ قَتَادَةَ
عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي عُتْبَةَ

عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ
عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ

( لَيُحَجَّنَّ الْبَيْتُ وَلَيُعْتَمَرَنَّ بَعْدَ خُرُوجِ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ تَابَعَهُ أَبَانُ وَعِمْرَانُ
عَنْ قَتَادَةَ وَقَالَ عَبْدُ الرَّحْمَنِ عَنْ شُعْبَةَ قَالَ لَا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى لَا يُحَجَّ
الْبَيْتُ وَالْأَوَّلُ أَكْثَرُ سَمِعَ قَتَادَةُ عَبْدَ اللَّهِ وَعَبْدُ اللَّهِ أَبَا سَعِيدٍ )

الشرح‏:‏

حديث أبي سعيد الخدري في حج البيت بعد يأجوج ومأجوج، أورده
موصولا من طريق إبراهيم - وهو ابن طهمان، عن الحجاج بن الحجاج
وهو الباهلي البصري عن قتادة عن عبد الله بن أبي عتبة عنه وقال بعده‏:‏
سمع قتادة عبد الله بن أبي عتبة وعبد الله سمع أبا سعيد الخدري،
وغرضه بهذا أنه لم يقع فيه تدليس‏.‏

وهل أراد بهذا أن كلا منهما سمع هذا الحديث
بخصوصه أو في الجملة‏؟‏ فيه احتمال‏.‏

وقد وجدته من طريق عبد الرحمن بن مهدي عن شعبة مصرحا بسماع
قتادة من عبد الله بن أبي عتبة في حديث ‏"‏ كان صلى الله عليه وسلم أشد
حياء من العذراء في خدرها ‏"‏ وهو عند أحمد، وعند أبي عوانة
في مستخرجه من وجه آخر‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏ليحجن‏)‏
بضم أوله وفتح المهملة والجيم‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏تابعه أبان وعمران عن قتادة‏)‏ أي على لفظ المتن، فأما متابعة
أبان - وهو ابن يزيد العطار - فوصلها الإمام أحمد عن عفان وسويد بن عمرو الكلبي
وعبد الصمد بن عبد الوارث ثلاثتهم عن أبان فذكر مثله، وأما متابعة
عمران وهو القطان فوصلها أحمد أيضا عن سليمان بن داود
وهو الطيالسي عنه، وكذا أخرجه ابن خزيمة وأبو يعلى من طريق
الطيالسي، وقد تابع هؤلاء سعيد بن أبي عروبة عن قتادة أخرجه
عبد بن حميد عن روح بن عبادة عنه ولفظه ‏"‏ إن الناس ليحجون
ويعتمرون ويغرسون النخل بعد خروج يأجوج ومأجوج‏"‏‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏فقال عبد الرحمن‏)‏
يعني ابن مهدي‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏عن شعبة‏)‏
يعني عن قتادة بهذا السند‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏لا تقوم الساعة حتى لا يحج البيت‏)‏
وصله الحاكم من طريق أحمد بن حنبل عنه قال البخاري‏:‏ والأول أكثر، أي
لاتفاق من تقدم ذكره على هذا اللفظ وانفراد شعبة بما يخالفهم، وإنما قال
ذلك لأن ظاهرهما التعارض، لأن المفهوم من الأول أن البيت يحج بعد
أشراط الساعة، ومن الثاني أنه لا يحج بعدها، ولكن يمكن الجمع بين
الحديثين، فإنه لا يلزم من حج الناس بعد خروج يأجوج ومأجوج أن يمتنع
الحج في وقت ما عند قرب ظهور الساعة، ويظهر والله أعلم أن المراد
بقوله ‏"‏ ليحجن البيت ‏"‏ أي مكان البيت لما سيأتي بعد باب أن الحبشة
إذا خربوه لم يعمر بعد ذلك‏.‏


اللهم صلى و سلم و بارك علي عبدك و رسولك
سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين .



رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات