http://www.ataaalkhayer.com/images/f1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/f2.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/t1.jpg
http://www.ataaalkhayer.com/images/g1.jpg
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

الأستاذ هشام عباس محمود الأستاذ نبيل جلهوم بطاقات عطاء الخير
أحاديث اليوم دروس اليوم بطاقات لفلي سمايل
خطب الحرمين الشريفين الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى المهندس عبدالدائم الكحيل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

رسائل اليوم رسائل بيت عطاء الخير اليومية

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-05-2018, 07:49 AM
حور العين حور العين متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 27,043
افتراضي حديث اليوم 4322

من:إدارة بيت عطاء الخير

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

حديث اليوم

( باب قِتَالِ التُّرْكِ )


حَدَّثَنَا أَبُو النُّعْمَانِ حَدَّثَنَا جَرِيرُ بْنُ حَازِمٍ قَالَ سَمِعْتُ الْحَسَنَ
يَقُولُ حَدَّثَنَا عَمْرُو بْنُ تَغْلِبَ قَال
َ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

( إِنَّ مِنْ أَشْرَاطِ السَّاعَةِ أَنْ تُقَاتِلُوا قَوْمًا يَنْتَعِلُونَ نِعَالَ الشَّعَرِ
وَإِنَّ مِنْ أَشْرَاطِ السَّاعَةِ أَنْ تُقَاتِلُوا قَوْمًا عِرَاضَ الْوُجُوهِ
كَأَنَّ وُجُوهَهُمْ الْمَجَانُّ الْمُطْرَقَةُ )

الشرح‏:‏
قوله‏:‏ ‏(‏باب قتال الترك‏)‏
اختلف في أصل الترك، فقال الخطابي‏:‏ هم بنو قنطوراء أمة كانت لإبراهيم
عليه السلام وقال كراع‏:‏ هم الديلم وتعقب بأنهم جنس من الترك، وكذلك
الغز وقال أبو عمرو‏:‏ هم من أولاد يافث وهم أجناس كثيرة وقال
وهب بن منبه، هم بنو عم يأجوج ومأجوج، لما بنى ذو القرنين السد كان
بعض يأجوج ومأجوج غائبين فتركوا لم يدخلوا مع قومهم فسموا الترك
وقيل أنهم من نسل تبع، وقيل من ولد أفريدون بن سام بن نوح، وقيل
ابن يافث لصلبه، وقيل ابن كومي بن يافث ذكر فيه حديثين أحدهما حديث
عمرو بن تغلب بفتح المثناة وسكون المعجمة وكسر اللام بعدها موحدة،
والحسن هو البصري، والإسناد كله بصريون

قوله‏:‏ ‏(‏من أشراط الساعة‏)‏
زاد الكشميهني في أوله ‏"‏ أن‏"‏‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏ينتعلون نعال الشعر‏)‏ ،
هذا والحديث الذي بعده ظاهر في أن الذين ينتعلون الشعر غير الترك
وقد وقع للإسماعيلي من طريق محمد بن عباد قال‏:‏ بلغني أن أصحاب
بابك كانت نعالهم الشعر‏.‏

قلت‏:‏ بابك بموحدتين مفتوحتين وآخره كاف يقال له الخرمي بضم
المعجمة وتشديد الراء المفتوحة، وكان من طائفة من الزنادقة استباحوا
المحرمات، وقامت لهم شوكة كبيرة في أيام المأمون،
وغلبوا على كثير من بلاد العجم كطبرستان والري، إلى أن قتل بابك المذكور في أيام
المعتصم، وكان خروجه في سنة إحدى ومائتين أو قبلها، وقتله
في سنة اثنتين وعشرين‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏المجان‏)‏
بالجيم وتشديد النون جمع مجن، وقد تقدم ذكره قبل أبواب والمطرقة التي
ألبست الأطرقة من الجلود وهي الأغشية، تقول طارقت بين النعلين أي
جعلت إحداهما على الأخرى وقال الهروي‏:‏ هي التي أطرقت بالعصب
أي ألبست به ثانيهما حديث أبا هريرة في ذلك‏.‏


أسأل الله لي و لكم الثبات اللهم صلِّ و سلم و زِد و بارك
على سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات