صفحة بيت عطاء الخير
بطاقات عطاء الخير
تويتر عطاء الخير الرسمي
مجموعة بيت عطاء الخير الرسمية
بحث في موقع الدرر السنية
 

بحث عن:

ابحث بالموقع
تاريخ اليوم:

  المستشار نبيل جلهوم  
المهندس عبدالدائم الكحيل الدكتور عبدالله بن مراد العطرجى بطاقات عطاء الخير
دروس اليوم أحاديث اليوم بطاقات لفلي سمايل


مجموعات Google
اشترك فى مجموعة بيت عطاء الخير
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة

تسجيل دخول اداري فقط

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-03-2017, 06:57 PM
حور العين حور العين غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 38,683
افتراضي درس اليوم 3816

من:إدارة بيت عطاء الخير

درس اليوم


الصدقة في رمضان (03)

أبواب الصدقة في رمضان لها صور كثيرة منها:

أـ إطعام الطعام:

قال تعالى:

{وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا .

إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللَّهِ لا نُرِيدُ مِنكُمْ جَزَاء وَلا شُكُورًا .

إِنَّا نَخَافُ مِن رَّبِّنَا يَوْمًا عَبُوسًا قَمْطَرِيرًا .

فَوَقَاهُمُ اللَّهُ شَرَّ ذَلِكَ الْيَوْمِ وَلَقَّاهُمْ نَضْرَةً وَسُرُورًا .

وَجَزَاهُم بِمَا صَبَرُوا جَنَّةً وَحَرِيرًا}


[الإنسان:8-12]،

وقد كان السلف الصالح يحرصون على إطعام الطعام، ويقدمونه على

كثير من العبادات، سواء كان ذلك بإشباع جائع أو إطعام أخ صالح،

فلا يشترط في المطعم الفقر.

وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

( أيُّما مؤمنٍ أطعم مؤمنًا على جوعٍ أطعمه اللهُ يومَ القيامة

ِ من ثمارِ الجنَّةِ وأيُّما مؤمنٍ سقَى مؤمنًا على ظمأٍ سقاه اللهُ

يومَ القيامةِ من الرَّحيقِ المختومِ )


(قال المنذري في الترغيب والترهيب: 92/2 إسناده صحيح أو حسن أو

ما قاربهما، وضعفه الألباني في ضعيف الترغيب:555)، وقال بعض

السلف: "لأن أدعو عشرة من أصحابي فأطعمهم طعامًا يشتهونه،

أحب إلي من أن أعتق عشرة من ولد إسماعيل".

وكان كثير من السلف يؤثر بفطوره وهو صائم، منهم عبد الله بن عمر

رضي الله عنهما، وداود الطائي، ومالك بن دينار، وأحمد بن حنبل،

وكان ابن عمر لا يفطر إلا مع اليتامى والمساكين، ومن السلف من كان

يطعم إخوانه وهو صائم، ويجلس يخدمهم ويروحهم، منهم الحسن

وابن مبارك، وقال أبو السوار العدوي: "كان رجال من بني عدي يصلون

في هذا المسجد، ما أفطر أحد منهم على طعام قط وحده، إن وجد من يأكل

معه أكل، وإلا أخرج طعامه إلى المسجد فأكله مع الناس

وأكل الناس معه".

وعبادة إطعام الطعام ينشأ عنها عبادات كثيرة منها: التودد والتحبب

إلى إخوانك الذين أطعمتهم، فيكون ذلك سببًا في دخول الجنة

كما قال صلى الله عليه وسلم:

( لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا، ولا تؤمنوا حتى تحابوا )

(حسنه الألباني في صحيح الترمذي:2510)،

كما ينشأ عنها مجالسة الصالحين، واحتساب الأجر في معونتهم

على الطاعات التي تقووا عليها بطعامك.

ب- تفطير الصائمين:

قال صلى الله عليه وسلم:

( من فطّر صائمًا كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيئًا )

(صحيح الجامع:6415)،

قال ابن رجب: "وذكر أبو بكر بن أبي مريم عن أشياخه أنهم كانوا

يقولون: إذا حضر شهر رمضان فانبسطوا فيه بالنفقة، فإن النفقة فيه

مضاعفة كالنفقة في سبيل الله، وتسبيحه فيه أفضل من ألف تسبيحه

في غيره".

أسأل الله لي و لكم الثبات اللهم صلِّ و سلم و زِد و بارك

على سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



ديزاين فور يو لحلول تقنية المعلومات